18 مارس 2020

المجلس الأعلى للطاقة في دبي يستعرض أفضل الممارسات في الكفاءة التشغيلية وخفض الانبعاثات

المجلس الأعلى للطاقة في دبي يستعرض أفضل الممارسات في الكفاءة التشغيلية وخفض الانبعاثات

خلال اجتماعه التاسع والخمسين

ترأس سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، الاجتماع التاسع والخمسين للمجلس، بحضور معالي سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس.

كما حضر الاجتماع سعادة أحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس، وأعضاء المجلس كلٌ من سعادة داوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي، وسعادة عبدالله بن كلبان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وسعادة سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة إينوك، والمهندس وليد سلمان، نائب رئيس لجنة دبي للطاقة النووية، وفريديريك شيمين، المدير العام لمؤسسة دبي للبترول.

وناقش الاجتماع عدة موضوعات أبرزها  استعراض شركة الإمارات العالمية للألمنيوم لتشغيل توربين الإتش كلاس (H-Class) في جبل علي الذي يعد من أحدث التقنيات التي تخفض من إستهلاك الوقود وتقلل من إنبعاثات الكربون مع مزايا الكفاءة في العمليات. ومن المتوقع أن تخفض محطة الطاقة انبعاثات غازات الدفيئة الناجمة عن توليد الطاقة في مرافق الإمارات العالمية للألمنيوم بجبل علي  بالإضافة الى خفض الانبعاثات الكربونية.

وقال معالي سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي :" تحقيقاً لرؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، في تعزيز التحول نحو الاقتصاد الأخضر المستدام، وتماشياً مع إستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 والتي تهدف إلى إنتاج 75% من طاقة دبي من مصادر الطاقة النظيفة، وأن تكون دبي المدينة الأقل في البصمة الكربونية على مستوى العالم بحلول عام 2050، إطلعنا خلال الإجتماع على أفضل الممارسات المتبعة في العمليات وبالتحديد الكفاءة التشغيلية للمصانع وأيضاً تحويل النفايات الى طاقة في الإمارة للاستفادة القصوى من موارد الطاقة البديلة والحد من النفايات".

وتم إستعراض إستراتيجية دبي للتقليل من النفايات عن طريق ممارسات الفرز والتدوير التي ساهمت في تقليل النفايات في مكبات بلدية دبي.

وتتعاون هيئة كهرباء ومياه دبي وبلدية دبي في مشروع معالجة كافة أنواع النفايات البلدية الصلبة باستخدام تقنيات الحرق المباشر لتوليد الطاقة الحرارية وتحويلها إلى طاقة كهربائية نظيفة وتصديرها إلى الشبكة الكهربائية . وتتميز المحطة بأعلى كفاءة حرارية في معالجة النفايات البلدية الصلبة بما يحقق الخطط الاستراتيجية لدبي.

ومن جانبه قال سعادة أحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس الأعلى للطاقة في دبي :"تمت مناقشة المرحلة القادمة من تنفيذ مشروع تحويل النفايات الى طاقة (Waste to Energy) والمتوقع أن يعالج حوال 5500 طن يومياً من نفايات بلدية دبي وينتج حوالي 200 ميجاوات من الكهرباء وذلك بحلول عام 2022".


تواصل معنا بالهاتف

عن طريق الهاتف

التواصل بالبريد الإلكتروني

عن طريق البريد الإلكتروني

تواصل معنا عبر مواقعنا

عن طريق زيارتنا

  • السبت إلى الخميس 7:30 ص حتى 8:00 م
  • ابحث عن أقرب فرع
Happiness Icon