18 نوفمبر 2019

المجلس الأعلى للطاقة في دبي يناقش تقدم سير العمل في برامج استراتيجية دبي لإدارة الطلب على الطاقة والمياه 2030

المجلس الأعلى للطاقة في دبي يناقش تقدم سير العمل في برامج استراتيجية دبي لإدارة الطلب على الطاقة والمياه 2030

ترأس سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، الاجتماع السابع والخمسين للمجلس، بحضور سعادة/ سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس.

كما حضر الاجتماع سعادة/ أحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس، وأعضاء المجلس كلٌ من سعادة داوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي، وسعادة عبدالله بن كلبان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وسعادة سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة إينوك، والمهندس وليد سلمان، نائب رئيس لجنة دبي للطاقة النووية، وناصر بوشهاب، المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية في هيئة الطرق والمواصلات بدبي، وفريديريك شيمين، المدير العام لمؤسسة دبي للبترول.

ناقش الاجتماع عدة موضوعات أبرزها تقدم سير العمل في التقدم في تنفيذ برامج استراتيجية دبي لادارة الطلب على الطاقة والمياه 2030، التي تهدف إلى تخفيض الطلب على الكهرباء والمياه بنسبة 30% بحلول العام 2030، واستراتيجية دبي للتنقل الأخضر 2030 الرامية لرفع نسب استخدام المركبات الهجينة والكهربائية على مستوى القطاع الحكومي وإمارة دبي، والوصول بمجموع المركبات الهجينة والسيارات الكهربائية على مستوى إمارة دبي إلى 10% في عام 2030. كما تطرق الاجتماع الى خطة سير العمل في المشاريع التابعة للاتحاد إسكو (شمس دبي) وبرامج التوطين وتطوير الكفاءات الإماراتية في المؤسسات والهيئات المنضوية تحت مظلة المجلس.

وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي: انسجاماً مع رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله،  في تعزيز التحول نحو الاقتصاد الأخضر نعمل في المجلس على تحقيق أهداف استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي ترمي إلى إنتاج 75% من طاقة دبي من مصادر الطاقة النظيفة وأن تكون دبي المدينة الأقل في البصمة الكربونية على مستوى العالم بحلول عام 2050، واستراتيجية دبي لإدارة الطلب على الطاقة والمياه، التي تهدف إلى تخفيض الطلب على الكهرباء والمياه بنسبة 30% بحلول العام 2030، وتعزيز مكانة دبي كنموذج  يحتذى به في كفاءة الطاقة في المنطقة والعالم".

أضاف سعادته: "تطرق الاجتماع لمشاريع شركة الاتحاد لخدمات الطاقة "اتحاد اسكو"، التي تعتمد على أنظمة ولوائح مبادرة " شمس دبي" التي أطلقتها هيئة كهرباء ومياه دبي بهدف تشجيع أصحاب المنازل والمباني على تركيب ألواح كهروضوئية لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، وربطها مع شبكة الهيئة. وتم استعراض التقدم في تطبيق مبادرة شمس دبي وتركيب ألواح الطاقة الشمسية على أسطح المباني الحكومية والذي وصل إلى 10%، حيث نستهدف زيادة بنسبة 10% إضافية بحلول 2020".

ومن جانبه، قال سعادة / أحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس الأعلى للطاقة في دبي: "ناقشنا خلال الإجتماع مبادرة هيئة الطرق والمواصلات لدفع عجلة التحول للتنقل الأخضر، والتي تهدف الى تحويل مركبات الليموزين إلى سيارات هجينة وكهربائية بنسبة 90% بحلول عام 2026، حيث من المقرر الشروع في المبادرة بحلول عام 2020، وسيتم إدخال عدد متزايد من السيارات الهجينة والكهربائية والتي ستساعد على خفض نسبة 45% من انبعاثات الكربون من أسطول هيئة الطرق والمواصلات تماشياً مع إستراتيجية دبي للتنقل الأخضر ".


تواصل معنا بالهاتف

عن طريق الهاتف

التواصل بالبريد الإلكتروني

عن طريق البريد الإلكتروني

تواصل معنا عبر مواقعنا

عن طريق زيارتنا

  • السبت إلى الخميس 7:30 ص حتى 8:00 م
  • ابحث عن أقرب فرع
Happiness Icon