18 يونيو 2019

هيئة كهرباء ومياه دبي تطلق برنامجاً لتعزيز الابتكار بين طلاب المدارس

هيئة كهرباء ومياه دبي تطلق برنامجاً لتعزيز الابتكار بين طلاب المدارس

في إطار حرصها على تعزيز ثقافة الابتكار بين النشء الجديد، نظمت هيئة كهرباء ومياه دبي برنامجاً تدريبياً بعنوان "كيف تكون مبتكراً‎؟" شارك فيه 30 طالباً من مدرسة آل مكتوم للتعليم الأساسي في دبي، حيث تعلموا خلال 16 ورشة عمل على مدى أربعة شهور، عدداً من المهارات الهندسية عبر دروس نظرية وتطبيقية متعددة.

تضمنت الموضوعات التي تناولتها سلسة ورش العمل شرح مبادئ الابتكار، والتدريب على عقد جلسات العصف الذهني وطرح الأفكار المبتكرة وتنفيذ وعرض النماذج الأولية، وشرح مبادئ الكهرباء والطاقة الشمسية واستخداماتها، واستخدام أدوات ومعدات النجارة ومراعاة عوامل الأمن والسلامة. وفي نهاية البرنامج التدريبي، نجح الطلاب في تقديم 6 ابتكارات هي: الإشارة المرورية الذكية، والعبور الذكي لطلاب المدرسة، ومقعد الحافلة الذكي، والخوذة الذكية، والسترة الذكية، والقفاز الذكي.

وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: "نولي في الهيئة أهمية كبرى للابتكار ونلتزم بغرس روح الابتكار والبحث العلمي لدى الطلاب، إيماناً منا بالإمكانات التي يمتلكها النشء الجديد وقدرته على ابتكار التقنيات الإحلالية، وتحقيق رؤية القيادة الرشيدة لأن تكون دولة الإمارات العربية المتحدة ضمن الدول الأكثر ابتكاراً على مستوى العالم، وتعزيز مكانة الدولة كمركز عالمي للثورة الصناعية الرابعة والمساهمة في تحقيق اقتصاد وطني تنافسي قائم على المعرفة".

وأضاف سعادة الطاير: "يأتي هذا البرنامج التدريبي لطلاب المدارس ضمن مسؤوليتنا المجتمعية للتعاون مع المؤسسات الأكاديمية لتحفيز الطلاب لدراسة العلوم والتقنيات الحديثة وتشجيعهم على الإبداع والابتكار، والارتقاء بمفهوم التعلم إلى مستويات جديدة، وتقريب العلوم والتقنيات الحديثة للطلاب من خلال تجارب وتطبيقات عملية تسهم في إعداد الجيل القادم من العلماء وأصحاب العقول المبدعة والمبتكرة بما يسهم في رفد سوق العمل بالكفاءات والخبرات المواطنة، في إطار "مئوية الإمارات 2071" التي تشكل برنامج عمل حكومياً طويل الأمد وترسم الخطوط العريضة لبناء إمارات المستقبل".

وقال المهندس مروان بن حيدر، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الابتكار والمستقبل في هيئة كهرباء ومياه دبي: "تهدف الهيئة من خلال برنامج "كيف تكون مبتكراً" إلى إكساب الطلاب مهارات هندسية متقدمة بطرق مبتكرة وتشجيعهم على التفكير الابتكاري ومواجهة التحديات من خلال تطوير الحلول والمفاهيم غير التقليدية، وتنمية شغف المعرفة لديهم ومساعدتهم على استكشاف قدراتهم وهواياتهم وذلك بأسلوب علمي يستند إلى أفضل الممارسات والمعايير العالمية، مع مراعاة احتياجات ومتطلبات الطلاب العمرية والعقلية، بما يضمن وصول المعارف والخبرات بالطريقة الأسهل والأنسب لهم".

تهدف الابتكارات التي طورها طلاب مدرسة آل مكتوم للتعليم الأساسي إلى حماية طلاب المدارس والعاملين في مجال الكهرباء، حيث تحتوي الإشارة المرورية الذكية على جهاز استشعار لقياس مسافة السيارات القادمة عن بعد ثم إعطاء الإذن للمشاة للعبور لتفادي الانتظار لفترات طويلة. ويعمل ابتكار العبور الذكي لطلاب المدارس من خلال جهاز استشعار وإشارة مرورية لاستكشاف وجود السيارات القادمة من الجهة الأخرى من الشارع لمساعدة الطلاب على العبور بطريقة آمنة ومبتكرة. ويهدف مقعد الحافلة الذكي إلى تحويل مقاعد حافلات المدارس إلى مقاعد ذكية، عن طريق إضافة مجسات لمتابعة الحالة الصحية للطالب أثناء تواجده داخل الحافلة عن طريق تطبيق ذكي.

أما الخوذة الذكية، فهي عبارة عن خوذة مزودة بكاميرا لمتابعة المشروعات، إضافة إلى كاشف للتيار الكهربائي. وتعمل السترة الذكية بالطاقة الشمسية وهي مزودة أيضاً بكاميرا لمتابعة المشروعات. والقفاز الذكي مزود بكاميرا لمتابعة صيانة كابلات الكهرباء وكاشف للتيار لحماية العمال من الصدمات الكهربائية أثناء تنفيذهم لمهام الصيانة.


دولتنا بخير ونحن مباركون من الله تعالى أن جعلنا من أهل هذه الأرض الطيبة.

مجلس محمد بن راشد الذكي

مجلس محمد بن راشد الذكي

زيارة الموقع